الإضراب الوطني في بلجيكا: هذا ماتطالب به النقابات

اليوم يوم التعبئة النقابية الشاملة. النقابات  البلجيكية اتحدت للمطالبة بتحديث سلم الأجور.

بالنسبة لنقابة  FGTB  الاشتراكية فقد دعت أعضائها للتظاهر في بروكسل هذا الصباح ابتداءا من الساعة 11 صباحًا ، بين محطة بروكسل الشمالية و بروكسل ميدي. بينما ركز  الاتحاد المسيحي ، CSC  تجماعته في لييج بينما اختار  CGSLB ، الاتحاد الليبرالي ،  القيام بوقفة احتجاجية  أمام مقرات حزبي الحركة الإصلاحي  MR و Open VLD.

منذ عام 1996 ، نص  القانون  المنظم للأجور على  كيفية  رفع الأجور حسب التضخم  و أن يتم تنظيم كل عامين  اجتماع بين النقابات وأرباب العمل لإبرام اتفاقية  تحدد أجور القطاع الخاص ، والتي تتضمن حدًا أقصى للراتب لا يجب تجاوزه. هذا العام ، اقتصرت النسبة المقترحة  من طرف رجال الأعمال على 0.4٪ ، الأمر الذي أثار غضب النقابات ، واعتبرت هذه الزيادة المحتملة غير كافية  وتم تجميد كل الاتفاقيات تبعا لذلك.

بالنسبة إلى FGTB  فهذا القانون منفصل تمامًا عن الواقع الاجتماعي والاقتصادي  لبلجيكا و طالبت بتغييره بالكامل و إلا فأن مستقبلا لن يتقرح أرباب العمل شيئا في الاجتماعات القادمة بدعوى الأزمة الصحية بينما تتراكم أرباحهم.

 

 

 

 

 

اقرأ أيضا

القنصلية المغربية في بروكسيل تعتمد نظام مواعيد مسبقة فاشل وكثير الأعطال

اشتكى عدد من أفراد الجالية المقيمة ببلجيكا، من سوء خدمات القنصلية العامة المغربية، خاصة في …