القضاء يبريء عناصر الشرطة في قضية مقتل الشاب عادل

قضت محكمة بروكسيل  هذا الصباح ببراءة عناصر الأمن المتورطين في قضية مقتل الشاب عادل 19 عاما و  الذي توفي بعد دهسه من طرف سيارة شرطة  10 أبريل الماضي في أندرخلت.

الحادث خلف غضبا كبيرا في الحي و لدى أوساط الجالية المغربية و أدى إلى أعمال شغب.

وجاء بلاغ النيابة العامة كالتالي :

“في 10 أبريل 2020 ، في حوالي الساعة 9:00 مساءً ، تتبعت سيارة شرطة دراجتين صغيرتين تتحركان بسرعة عالية في عدة شوارع في أندرلخت. وبينما كانوا يحاولون  توقيفهم  وقع اصطدام بين سيارة شرطة و دراجة توفي على اثرها الشاب عادل.

وفقًا لخبرة الخبراء  فإن الحادث غير متعمد لأن السيارة كانت تسير بسرعة منخفضة  تتراوح بين 17 كم / ساعة و 25 كم / ساعة.

– سرعة الدراجة عند الاصطدام تراوحت بين 57.6 كم / ساعة و 70.4 كم / ساعة.

– الضحية لم يكن يرتدي خوذته الواقية بشكل صحيح.

لهذا كله لم يعتبر قاضي التحقيق أنه يجب عليه توجيه الاتهام إلى أي شخص في سياق هذه القضية ، وقال  “لا يوجد مؤشر جاد على وجود جريمة جنائية “.

 

اقرأ أيضا

القنصلية المغربية في بروكسيل تعتمد نظام مواعيد مسبقة فاشل وكثير الأعطال

اشتكى عدد من أفراد الجالية المقيمة ببلجيكا، من سوء خدمات القنصلية العامة المغربية، خاصة في …