Friends of Europe

وزير الهجرة الجديد ذو الأصل العراقي يصدم جمعيات الأشخاص بدون أوراق :لا بطائق إقامة وطريق العودة مفتوح

قال وزير الهجرة و اللجوء الجديد سامي مهدي أنه لن يغير شيئا في سياسة الحكومة المنصرفة فيما يخص الهجرة.

وقال : لن أفتح الباب لإعطاء بطائق الإقامة بشكل جماعي  للأشخاص بدون أوراق و سأعمل على عودتهم إلى بلدانهم.

وأضاف الوزير الجديد: برنامج العودة الطوعي أو الإجباري و معالجة طلبات اللجوء يجب أن تمرر بسرعة وأن لاتتجاوز ستة أشهر.

تجدر الإشارة إلى أن سامي مهدي المولود عام 1988 من أب عراقي لاجيء  و أم بلجيكية، درس القانون و كان رئيسا لشبيبة حزب الديمقراطيين المسيحيين CD&V.

تصريحات الوزير صدمت الجمعيات و النشطاء العاملين في قطاع مساعدة اللاجئين  و الأشخاص عديمي أوراق الإقامة في بلجيكا،و تنضاف إلى تصريحات  سابقة له وصفت بالشعبوية و العنصرية  عندما علق على بعض حوادث العنف في بروكسيل  عام 2017 واصفا شباب المهاجرين العرب بكونهم : “صعاليك يجب التخلص منهم”.

اقرأ أيضا

القنصلية المغربية في بروكسيل تعتمد نظام مواعيد مسبقة فاشل وكثير الأعطال

اشتكى عدد من أفراد الجالية المقيمة ببلجيكا، من سوء خدمات القنصلية العامة المغربية، خاصة في …

3 تعليقات

  1. احسن شي يعملمو هذا وزير خلي تنظف بلجيكا من الحثالة اسلام التطرف انا معك سيد مهدي ربي يحميك

  2. العقوبة غير كافية في حق هذا الوغد

  3. العراق ارض الشقاق و النفاق